إنّ أول من لاحظ أنّ العوامل البيئية قد تكون سببًا في الإصابة في السرطان هو الطبيب البريطاني Percival Potts سنة 1755. حيث لاحظ أنّ حالات الإصابة بسرطان الصفن تزداد وبشكل ملحوظ لدى الرجال الذين يعملون في تنظيف المداخن مقارنة بغيرهم، فافترض وجود مادة في المداخن تؤدي إلى الإصابة بالسرطان.

في عصرنا الحاضر، تم التعرف على هذه المادة وهي Benzo

[a]pyrene.

%d8%aa%d9%86%d8%b8%d9%8a%d9%81-%d8%a7%d9%84%d9%85%d8%af%d8%a7%d8%ae%d9%86-%d9%88%d8%a7%d9%84%d8%b3%d8%b1%d8%b7%d8%a7%d9%86

شارك هذه المادة!