berzeliusولد جونز جاكوب بريزيليوس Jons Jakob Berzelius في العشرين من شهر آب سنة 1779 لعائلة سويدية ذات مستوى تعليمي جيد، ولكنه واجه طفولة صعبة بسبب فقدان والديه.

درس بريزيليوس الطب في جامعة أبسالا من سنة 1796 إلى 1802، ونال سنة 1807 لقب البروفيسور في كلية الطب في ستوكهولم (معهد كارولينسكا)، وحصل على عضوية طويلة الأمد في الأكاديمية الملكية السويدية للعلوم سنة 1808، وشغل منصب السكرتير الدائم في الأكاديمية سنة 1818، ونظراً لشهرته المتزايدة، رُقّيَ بريزيليوس إلى مرتبة نبيل عند تتويج الملك تشارلز الرابع عشر. نال لقب البارون سنة 1835 بعد زواجه من اليزابيث ببويوس.

قرأ بريزيليوس أثناء دراسته في مدرسة الطب في جامعة أبسالا حول بطارية أليساندرو فولتا وقام بصنع بطارية لنفسه، وكانته أطروحته لنيل شهادة الطب حول تأثير الصدمة الكهربائية على المرضى المصابين بأنواع مختلفة من الأمراض، وبالرغم من أن النتيجة كانت عدم حصول أي تغيرات، إلا أن اهتمام بريزيليوس بالكيمياء الكهربائية بقي مستمراً.

عاصر بريزيليوس الكيميائي الشهير همفري ديفي وكان نداً له، ولكن ما كان يميز بريزيليوس هو أنه كان أكثر تنظيماً، فقد كان يجري مئات التجارب ثم يقوم باستنتاج تعميمات منتظمة من النتائج التي يحصل عليها.

أبرز أعماله هو تحديد الأوزان الذرية، وتطوير الرموز الكيميائية الحديثة، ونظريته في الكيمياء الكهربائية، واكتشاف وعزل عدد من العناصر، وتطوير التقنيات التحليلية الكلاسيكية، وبحوثه حول الآيزومرية Isomerism (مركبات مختلفة في التركيب ولكن متشابهة في الصيغة الكيميائية) والتحفيز Catalysis (زيادة سرعة التفاعلات بسبب وجود بعض المواد التي لا تتأثر بسير التفاعل) وهما ظاهرتان كان بريزيليوس أول من وضع اسماً لهما.

بدأ بيرزيليوس بإجراء سلسلة من التجارب والتي كانت سبب شهرته، وذلك عندما كان يعدّ كتاباً في الكيمياء باللغة السويدية لطلابه في كلية الطب، تجاربه هذه أسست لفكرة أن العناصر في المركبات اللاعضوية ترتبط ببعضها البعض بنسب محددة من الوزن (قانون النسب الثابتة).

أدى اهتمامه بجميع أنواع المركبات إلى اكتشاف عدد من العناصر الجديدة وهي السيريوم Cerium في عام 1803، والسيلينيوم Selenium في عام 1818، والثوريوم Thorium في عام 1828. كذلك تمكن طلابه الذين يعملون في مختبره من اكتشاف الليثيوم Lithium والفاناديوم Vanadium، والعديد من عناصر الزمرة الترابية النادرة.

تمكن وباستخدام النتائج التجريبية من تحديد الأوزان الذرية لجميع العناصر المعروفة في ذلك الوقت، كما قاده تعامله مع العديد من العناصر في عدد كبير من المركبات إلى تكوين نظام بسيط ومنطقي من الرموز (H, O, C, Ca, Cl … الخ) وذلك سنة 1811 هذا النظام مشابه للنظام المستخدم في يومنا هذا باستثناء أن نسب العناصر المؤلفة للمركب كانت تكتب فوق العنصر لا تحته، قام بريزيليوس كذلك بتنظيم المعادن، حيث صنفها بالاعتماد على تركيبها الكيميائي بدلاً من طبيعتها البلورية.

progression_of_formula

كذلك طور بريزيليوس بعض المعدات والأدوات المختبرية وبعض التقنيات التي تستخدم في التحليل المعدني والكيميائي، وعلى وجه الخصوص الاستخلاص بالمذيب، وتحليل العناصر، والتحليل المعدني النوعي.

كان بيرزيليوس حريصاً جداً على نشر ما يتوصل إليه من معلومات وطرق وأفكار ونتائج، لذا كان ينشر مقالاته العلمية باللغات الفرنسية والألمانية والإنكليزية، كذلك كان حريصاً على تحديث كتابه في الكيمياء بشكل دوري وخاصة الطبعتان الفرنسية والألمانية.

الازدواجية الكهروكيميائية

كانت البطارية التي اخترعها اليساندرو فولتا سنة 1800 أول مصدر للتيار الكهربائي يمكن استخدامه في التجارب العملية، وفي عام 1803 بين بريزيليوس ـ كما فعل الكيميائي الإنكليزي همفري ديفي ـ أن الطاقة الناتجة عن البطارية قادرة على تفكيك المركبات الكيمياء إلى أزواج ذات مكونات متعاكسة كهربائياً. فمثلاً يتفكك الماء إلى الهيدروجين الموجب كهربائياً والأكسجين السالب كهربائياً، في حين تتحلل الأملاح إلى حوامض سالبة كهربائياً وقواعد موجبة كهربائياً. كذلك قام بتعميم هذه الفكرة على بقية المركبات اللاعضوية مثل كلوريدات الكبريت، فبالنسبة لبريزيلوس كل المركبات الكيميائية سواء أكانت طبيعية أم اصطناعية، معدنية أم عضوية، يمكن تمييزها وتحديدها نوعياً عن طريق تحديد مكوناتها المتعاكسة كهربائياً.

لقد كان لبريزيليوس أثر كبير وعميق جداً في الكيمياء الحديثة، واستحق بذلك لقب الأب الثاني للكيمياء الحديثة بعد الكيميائي الكبير أنتوان لافوازييه.

المصدر:

Berzelius, Jöns (1779-1848). (n.d.). Wolfram Research. Retrieved July 13, 2015, from http://scienceworld.wolfram.com/biography/Berzelius.html

Evan M. Melhado. (n.d.). Jöns Jacob Berzelius. Encyclopedia Britannica. Retrieved July 13, 2015, from http://www.britannica.com/biography/Jons-Jacob-Berzelius

Jöns Jakob Berzelius. (n.d.). Chemical Heritage Foundation. Retrieved July 13, 2015, from http://www.chemheritage.org/discover/online-resources/chemistry-in-history/themes/electrochemistry/berzelius.aspx

شارك هذه المادة!