هل شطيرة الصويا والفيتامينات المصنعة تحتوي على الهكسان ؟

تصنع فطيرة “Veggie burger” أو الشطيرة النباتية من الخضراوات كالبطاطا أو الذرة وبروتين ذو تركيب نباتي كالصويا وبقوليات كالفاصولياء و tofu (جبن مشتق من فول الصويا) بالإضافة إلى المكسرات والفطور والحبوب والقمح وبذور الكتان.

في الهند حيث تنتشر النباتية (أي الالتزام بتناول النباتات فقط) بشكل واسع تقوم سلسلة مطاعم الوجبات السريعة مثل McDonald,s و Burger King و KFC بتقديم هذه الشطيرة النباتية.

إن بعض المنتجات النباتية المشتراة والمخزنة بشكل ملائم يمكن أن تكون منقذة لحياة أولئك  المشغولون دائماً بأعمالهم أو الذين يريدون تقليل استهلاكهم من اللحوم والألبان.

يعد هذا المشهد واقعي خاصة للمنتجات التي تحل محل الأغذية المعتمدة على اللحوم كالجبنة النباتية واللبن وبالطبع شطيرتنا المفضلة “Veggie burger” أيضاً تندرج في هذه القائمة.

رغم أننا نعلم بأنّ الطعام الطبيعي يعد أفضل مصدر لألياف البروتين لكن هذه المنتجات قد تساعدنا بأن تسهل دخولنا في حمية معتمدة على النباتات وبمخاوف أقل.

في هذا العالم المزدحم يهتم معظمنا بإعداد وجبة سريعة خلال عدة دقائق وبجهد أقل وأن نحب طعمها.

إن أحد أكثر أنواع الأطعمة النباتية شعبيةً والتي تندرج تحت هذا المعيار هي الشطيرة النباتية “Veggie burger” .

” أحب الشطائر النباتية المجمدة والتي أشتريها من البقالية ولكن منذ عدة أيام أخبرتني سيدة بأنهم يضعون الهكسان فيها”.

يبدو الهكسان سيئاً لكن ما هو؟ وهل كل الشطائر النباتية تحتوي على الهكسان وهذا يعني يجب ألا أتناولها ؟

لا تحتوي “Veggie burger” على الهكسان لكن بعض مكونات بروتين الصويا في العبوات الغذائية والأطعمة المشابهة غذائياً للحوم والتي توضع على لصاقات المنتجات بعدة أسماء كبروتين الصويا المعزول أو مركزات بروتين الصويا أو البروتين ذو التركيب النباتي يتم إخضاعها للمعالجة بالهكسان، وفي الواقع يمكن أن يستخدم الهكسان كمصدر لبروتين صحي عند النباتيين.

دعونا نشرح كيف أصبحت هذه القصة عن الهكسان:

يصنف الهكسان كملوث للهواء من قبل وكالة حماية البيئة EPA وكسم عصبي من قبل مركز الوقاية والتحكم بالأمراض CDC.

يعد الهكسان أحد المركبات الكيميائية المكونة من الكربون والهيدروجين حيث يتسلسلان معاً بشكل إفرادي عبر روابط مفردة.

يمكن أن يصنع الهكسان بالاصطناع الكيميائي أو أن يتواجد بشكل طبيعي، ويستخرج معظم الهكسان من مزائج النفط عبر التقطير المحكم وغيرها من طرق التنقية.

يعد الهكسان مركباً مفيداً كمحل ويوجد العديد من الاستعمالات الشائعة لهذا المركب وأحدها كمطهر أو مزيل للشحوم في الصناعة.

إنه مفيد في تقسيم الجزيئات وفصل الدهون والزيوت بمعزل عن مختلف المواد، ويستخدم في الخضار والنباتات لإزالة شحومها وبروتيناتها واستخدامها في إنتاجات أخرى.

يستخدم الهكسان في الصناعة الغذائية لإزالة زيوت الخضار من بذور النباتات كالكانولا وبذور الصويا وعباد الشمس والذرة وذلك لأنه أكثر فعالية وأقل تكلفة من استخلاص الزيوت بالعصر أو الضغط. تتم بعدها إزالة الهكسان من الزيت قبل أن تتم تعبئته وبيعه ولكن يوجد دائماً احتمال أن تُترك بعض يقايا الهكسان في الزيت.

هل من الصعب أن نتجنب الهكسان ؟

يأتي معظم التعرض للهكسان من خلال الهواء ولكن إن أردت أن تزيل بقايا الهكسان من طعامك يمكنك أن تختار أطعمة تعد عضوية 100% وزيوت تم استخلاصها بالضغط مفضلاً عليها الزيوت المستخرجة باستعمال المحلات.

هذا ولا يعد الاستخلاص بالضغط فعالاً كما الاستخلاص بالهكسان لذا فإن الزيوت المصنعة بتلك الطريقة تعد أغلى ثمناً.

تذكَّر أن اللصاقات المعنونة بعبارة “المنتج مصنع من مكونات عضوية” قد يحتوي على مكونات تم تعريضها للهكسان وليس فقط أنواع الأطعمة النباتية بل حتى بعض الفيتامينات قد يتم معالجتها بالهكسان.

هل مكملاتك الغذائية معالجة بالهكسان ؟

يتناول الكثير منا الفيتامينات وغيرها من المكملات الغذائية بانتظام على أمل أنها ستجعلنا بصحة أفضل وتشبع حاجتنا بشكل أقل من الأغذية المثالية، لكن المشكلة الأكثر أهمية في صناعة المكملات الغذائية هي أن العديد من الشركات لا تكشف عن المُحلات السامة المستخدمة عند معالجة الفيتامينات التي يصنعوها وبالأخص مادة تدعى الهكسان والذي يستعمل بشكل عام كمطهر صناعي فعال وكمزيل للشحوم وكمكون في الغازولين، ولكن يستخدم أيضاً في العديد من المكملات الغذائية وغيرها من منتجات الأطعمة الطبيعية لاستخلاص مكونات غذائية محددة.

ووفقاً لمنظمة الصحة العالمية فإنّ التعرض مرة واحدة للهكسان يمكن أن يسبب دوار ودوخة وخمول، ويعد أيضاً مهيج للجلد أما التعرض المزمن له قد يسبب اعتلال عصبي و قهم (أي فقدان الشهية للطعام) وتقلص في ردود الفعل.

لم تضع منظمة الأغذية والأدوية FDA في الوقت الحاضر حداً معيناً للهكسان في معظم الأغذية ماعدا حشيشة الدينار والتوابل والتي يسمح أن تحتوي حتى 25 ppm أو 2.2% بكل وزن، وبما أنّه لا يوجد حدود معينة موضوعة من قبل FDA فإن مصنعي الأغذية لا يضطرون أن يكشفوا عن استخدام الهكسان في منتجاتهم.

معظم الأبحاث حول سمية الهكسان تستوجب استنشاقه، لذا وضعت الإدارة العامة للصحة والأمان المهني OSHA حداً للتعرض للهكسان المستنشق يصل حتى 50 ppm في كل 8 ساعات عمل يومية.

إن أكثر من 50 منتج منزلي يحتوي على الهكسان لذا من أجل هذه المنتجات التي في منازلنا يصعب تحديد كمية التعرض اليومية ولكن لتقليل خطر التعرض للمركبات الكيميائية الخطيرة فإنه يجب أن تعلم من الأساس ما هي مصادر مكملاتك الغذائية وما نمط التصنيع الممارس من قبل الشركة المصنعة.

يجب أن يكون المصنِّعون مستعدون للكشف عن أي من مواد التغليف أو المحلات الكيميائية التي يستخدمونها.

عند اختيار المكمل الغذائي فمن الأفضل أن تبحث عن الشركة المنتجة وذلك لفهم ممارساتهم التصنيعية، وتجنب المكملات المصنعة من قبل الشركات الصيدلانية، أو اختر الشركات التي تستخدم أغذية طبيعية حقيقية في المكملات التي تنتجها وليس فيتامينات صنعية.

يجب أن تكون المكملات أو الفيتامينات معتمدة على المواد الأولية، أي ابحث عن الفيتامينات الخالية من الغلوتين والخالية من الصويا والتي لا تحتوي أية مواد حافظة أو ملونات صنعية.

تناول مكملات وفيتامينات لتساعدك على تحسين صحتك لذا قم بداية ببحث سريع لتتأكد أنك تتناول المنتج المتوفر بالجودة الأفضل.

المصدر:

Do soy Burgers,processed vitamins contain Hexane?.| No date.| World of Chemicals.| Retrieved (25/12/2016).| From:

http://www.worldofchemicals.com/538/chemistry-articles/do-soy-burgers-processed-vitamins-contain-hexane.html?utm_source=Social&utm_medium=LinkedIn&utm_campaign=Chemistry+Articles

شارك هذه المادة!