لم يصعب الكشف عن الخلايا السرطانية

الرئيسية » الكيمياء الحيوية » لم يصعب الكشف عن الخلايا السرطانية

مراقبة السرطان

تخيل أنك واقف أمام صندوق مليء بالرمال. وقد أخبرت لتوك أنك ستتلقى مليون دولار إذا استطعت العثور على حبة معينة من الرمال تتميز بأنها تحتوي على نقطة من الحبر الأسود عليها. كيف يمكنك أن تذهب نحو إيجاد ذلك؟ هل تعتقد أنك تستطيع ذلك حتى؟

إنّ البحث على خلية سرطانية واحدة في جسم الإنسان كالبحث عن ذرة رمل محددة في صندوق من الرمال. 

قد تعتقد أنه سيكون العثور على السرطان أسهل من إيجاد حبة الرمل؛ بعد كل شيء، المستشفيات مليئة بمعدات التشخيص المتطورة  من شأنها أن تساعد على البحث. ولكن ليس هناك فحص أو اختبار واحد يمكنه الكشف عن الخلية السرطانية.

إنّ الخلية ببساطة صغيرة جداً، وهي خلية واحدة فقط وسط مليارات من الخلايا  التي تشكل جسم الإنسان. حتى المجموعات الصغيرة من الخلايا السرطانية تكون صغيرة جداً لنراها في نتائج الاختبار، وأحياناً يتم إخفاء تجمعات أكبر من الخلايا وراء أعضاء الجسم بحيث لا تظهر أبداً.

بالإضافة إلى ذلك فإنّ الخلايا السرطانية التي لم تكتشف لديها الفرصة لتجتمع معاً، مشكلة الأورام. هذه الأورام والخلايا أيضاً لديها فرصة لتنتشر في جميع أنحاء الجسم، وهي عملية تعرف باسم الانبثاث metastasis (أو النقيلة)، الورم الانبثاثي هو نمو ثانوي في مكان بعيد عن الورم الأصلي الخبيث. 

من الصعب معالجة الأورام الكبيرة والأورام المنبثة (النقاءل)، لهذا السبب نحن نسمع الكثير عن أهمية الكشف المبكر عن السرطان. لسوء الحظ، قد لا تبدأ أعراض المرض في الظهور إلا بعد ينمو السرطان وينتشر. وقد يتمكن الورم من أن ينمو ويكبر بحيث يؤثر على وظيفة العضو أو يسبب نزيفا أو ألم.

تستطيع الأورام الخبيثة الانبثاثية أن تسبب أنواع من الأعراض التي قد تستدعي زيارة الطبيب؛ على سبيل المثال، السرطان الذي ينتشر في الرئتين يمكن أن يسبب سعال مستمر وتلوث في الصدر، والسرطان الذي ينتشر في الكبد يمكن أن يسبب اليرقان، والسرطان الذي ينتشر في الغدد الليمفاوية يمكن أن يسبب لها التورم. 

لكن، قد يبقى السرطان بدون أعراض حتى ذلك الحين، وهو ما يعني أنه قد يسبب المزيد من الضرر قبل أن يتم العثور عليه.

صعوبة العثور على الخلايا السرطانية ليس سبباً في تأخر التشخيص فقط، بل أيضاً يخلق تحديات في العلاج. تم تصميم علاجات السرطان مثل العلاج الكيميائي والإشعاعي لاستهداف وقتل الخلايا السرطانية في طور الانقسام. ومع ذلك، فإنّ بعض الخلايا السرطانية تظل كامنة أو ساكنة لفترات من الزمن، مما يتيح لها البقاء على قيد الحياة خلال عدة دورات علاجية. لهذا السبب يستطيع السرطان أن يعود بعد سنوات عدة من الصراع مع المرض.

المصدر:

HowStuffWorks “Why is it so difficult to find cancer cells?”. (n.d.). HowStuffWorks. Retrieved June 25, 2014, from http://health.howstuffworks.com/diseases-conditions/cancer/facts/difficult-to-find-cancer-cells.htm

 

شارك هذه المادة!
By |2017-01-03T14:01:32+00:00يونيو 25th, 2014|الكيمياء الحيوية, مقالات علمية|0 Comments

المساهمون: