أحدثت تقنية تعديل الجينات كريسبر CRISPR ثورة في عالم التكنولوجيا الحيوية من خلال قدرتها على تعديل الحمض النووي بشكل سريع. ويعتقد العديد من الباحثين بأنّ هذه التقنية قد تمكننا من إنهاء العديد من الأمراض. لكن ما الذي يؤخر استخدامها لعلاج الأمراض؟ هذا ما حاولت تغطيته مجلة المواد الكيميائية والهندسة C&EN الصادرة عن الجمعية الكيميائية الأمريكية.

يشير ريان كروس Rayan Cross، في مقاله الأخير، بأنّ تقنية كريسبر CRISPR أدت إلى نشر آلاف الأبحاث العلمية وبداية العديد من الشركات الناشئة منذ البدء بتصور هذه التقنية عام 2012. إنّ ما يميز التقنية هو قدرتها ليس فقط على العلاج وإنما أيضاً شفاء الأمراض المستعصية، مثل السرطان، ضمور العضلات، وفقر الدم المنجلي، والتي يكافح العلماء طويلاً لإيجاد حلول لها. وهناك العديد من الدراسات حول كريسبر، فمثلاً، هنالك فريق من الباحثين في الصين قد أجروا بالفعل تجربة سريرية تضمنت إزالة خلايا من المرضى، وتعديلها بواسطة كريسبر، ومن ثم إعادتها مرة أخرى إلى الجسم. وبالمثل، يستعد فريق في ولاية بنسلفانيا للقيام بمثل هذه التجربة في الولايات المتحدة الأمريكية.

وعلى الرغم من تطور هذه التقنية والثورة التي قد تحققها في مجال العلاج الطبي، إلا أنّها تعتمد بشكل أساسي على حقن أداة التعديل الجيني مباشرة في جسم المرضى. وبالتالي يجب تخطي دفاعات الجسم الطبيعية للوصول إلى الخلايا، وهو ليس بالأمر السهل. فمثلاً، لا يمكن ابتلاع أحد الأنزيمات كـ Cas9 والحمض النووي RNA في كريسبر على شكل حبة دواء، أو حقنه مباشرة في الدم. الأمر الذي يسبب تحدياً في إيجاد طرق لتوصيل هذه التقنية إلى خلايا الجسم.

يحاول العلماء إيجاد حلول عديدة للتغلب على عقبة إيصال هذه التقنية إلى الجسم على أمل الوصول إلى طريقة فعالة في القريب العاجل.

المصادر:

What’s holding up CRISPR-based cures. American Chemical Society. Retrieved January 28, 2018, from https://www.acs.org/content/acs/en/pressroom/presspacs/2017/acs-presspac-february-15-2017/whats-holding-up-crispr-based-cures.html

Ryan Cross. CRISPR’s breakthrough problem. Chemical & Engineering News. (95) 7. pp. 28-33. Retrieved January 28, 2018, from https://cen.acs.org/articles/95/i7/CRISPRs-breakthrough-problem.html

للإطلاع على بعض الأبحاث المنشورة عن محاولات إيصال كريسبر للجسم:

Nat. Biotechnol. 2016, DOI: 10.1038/nbt.3471

Angew. Chem. Int. Ed. 2016, DOI: 10.1002/anie.201610209

Proc. Natl. Acad. Sci. USA 2017, DOI: 10.1073/pnas.1614193114

Nat. Biotechnol. 2015, DOI: 10.1038/nbt.3081

شارك هذه المادة!